أخبار وطنية

إفتتاح قنطرة المصباحيات

Girl in a jacket

بعد أكثر من  سنوات من التجميد ، تستعد مدينة المحمدية لحفل بهيج و سط أنظار العديد من الفعاليات المدنية التي لطالما ترقبت بشغف كبير هذه اللحضة التاريخية
و التي تتمثل في افتتاح قنطرة المصباحيات ، التي تعتبر هي المتنفس الوحيد الذي سيفك العزلة التي لطالما أرٌقت مستعملي الطريق المؤدية للطريق السيار من الجهة الغربية للمدينة .
خصوصا في الآونة الأخيرة بعد انبعاث غازات من تحث الأرض لشركة متخصصة في غاز البوطان ، الشئ الذي أرغم على كل مسعملي الطريق اللآتون من الطريق السيار و كذا الحي الصناعي من السير في اتجاه الدار البيضاء لمسافة كبيرة للابتعاد عن مصدر الخطر المنبعث من المدار الدائري القريب من مدخل المدينة و الذي يسهل عليهم الولوج لها .
الشئ الذي يساعدهم و لو قليلا من ربح الوقت مقارنة مع الاونة الاخيرة بعد بروز هذا الخلل في غاز البوطان الذي قد يؤدي لكارثة لا قدر الله .

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock